‫الرئيسية‬ Actualités اختطاف قاصر من المخيمات ونقلها الى القنصلية الاسبانية بوهران … يفضح تورط القيادة في الاتجار بمعاناة الأسر البيولوجية وابتزاز العائلات الأجنبية المتبنية
7 يناير 2024

اختطاف قاصر من المخيمات ونقلها الى القنصلية الاسبانية بوهران … يفضح تورط القيادة في الاتجار بمعاناة الأسر البيولوجية وابتزاز العائلات الأجنبية المتبنية

منتدى فورساتين

بمناسبة الانفلات الامني الكبير داخل مخيمات تندوف ، وفقدان أجهزة البوليساريو السيطرة على الأوضاع ، استغلت شبكة تهريب دولية تعمل بمساعدة بعض قيادات عصابة البوليساريو، الوضع المتردي ، لاختطاف طفلة صحراوية، لصالح عائلة اسبانية مقابل مبلغ مالي .

عملية الاختطاف ، قام بها شخص له سوابق في المجال ، تولى مهمة استعادة فتاة قاصر ، كانت تقيم لدى عائلة اسبانية وخلال زيارة لعائلتها البيولوجية بالمخيمات ، قامت الأم بحرق وثائقها وجواز سفرها لإبقاءها معها بصفة نهائية ، ولأن العائلة الاسبانية سعت بكل السبل لاستعادة الفتاة، فقد تدخلت قيادة البوليساريو كعادتها للعب على الحبلين ، فسهلت للمختطف التراخيص اللازمة لتهريب الفتاة من المخيمات الى وهران تمهيدا لنقلها الى اسبانيا ،قبل أن ينكشف الأمر .
فيوم الأربعاء الماضي ، وخلال انشغال العائلة في حفل زفاف، قام المدعو ” حمادة ولد الصالح ” باختطاف القاصر المزدادة في سنة 2006 , والمسماة ” فيلح منت لعروسي ولد باتي ولد اگريفة” ، من مخيم العيون بدائرة بوكراع حي 2 ، ونقلها عبر طائرة من تندوف الى وهران ، ليقرر بعد شيوع الخبر ، نقلها الى القنصلية الاسبانية بوهران ، التي تحفظت عليها ، الى حين قدوم محامي سيتولى مرافقتها الى اسبانيا.
وليست قضية الفتاة المختطفة هي الأولى من نوعها ،ولن تكون الأخيرة ، فقد سبقتها ملفات أخرى لأزيد من 150 فتاة كن محتجزات داخل المخيمات من طرف عائلاتهن بإيعاز من قيادة البوليساريو التي تتاجر بالأطفال ، حيث تعذب العائلات البيولوجية بتشجيعها على الابقاء على الأطفال عنوة ، او إخفاءهم وعدم التواصل مع العائلات الأجنبية ، ثم لاحقا تبتز العائلات الأجنبية المتبنية، الذين تضغط عليهم لتقديم مزيد من الدعم ، مقابل تسهيل ارجاع الاطفال لاحضانهم ، ثم تدفع بأزلامها لاختطافهم من العائلات الأصلية ، وبعدها إعادتهم بعد الحصول على ما تريد ، ونذكر من بين أمثلة الملفات التي تورط البوليساريو ، على سبيل المثال لا الحصر :
⁃ ملف “المعلومة تقية حمدة ( أو المعلومة موراليس دي ماتوس ، نسبة الى العائلة الاسبانية )
⁃ ملف ”الدرجة امبارك سلام”
⁃ ملف ”الكورية بدباد الحافظ”
⁃ ملف “نجيبة محمد بلقاسم”
⁃ ملف ” محجوبة حمدي الداف ” ( الذي تسبب في قيام انتفاضة كبيرة داخل مخيمات تندوف ) .
يذكر أن شبكات الاختطاف تنشط داخل المخيمات، وتوجهها قيادة البوليساريو ، للدخول في هذه الملفات ، حيث يتولى السماسرة والمهربون تهريب واختطاف الأطفال من عائلاتهم ويتلقون تسهيلات في التنقل والتراخيص لتنفيذ المهمة لارضاء العائلات الاجنبية والجمعيات الانسانية ، مقابل مبالغ مالية.

#منتدى_فورساتين

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

‫شاهد أيضًا‬

غزوة تندوف .. الصحراويون يهربون من المخيمات الى مدينة تندوف والساكنة الجزائرية الأصلية تستغيث

لا حديث بمدينة تندوف الجزائرية الا عن “غزوة تندوف” ، في توصيف معبر عن الهجوم ا…