‫الرئيسية‬ Rubrique البوليساريو تهذي بامتلاك الدرون بعد استفحال كوابيس الهزيمة
3 أكتوبر 2022

البوليساريو تهذي بامتلاك الدرون بعد استفحال كوابيس الهزيمة

فورساتين

بعيدا عن كوابيس الهزيمة التي أحدقت بجبهة البوليساريو ميدانيا ، بعدما فقدت هامش الحركة نهائيا بجانب الجدار الرملي وحتى لأقرب مسافة من مخيمات ، بسبب تغير المعادلة لصالح المغرب بعد اعلان البوليساريو الحرب من طرف واحد.

يبدوا ان كوابيس البوليساريو لم تنتهي نتيجة الهزيمة السياسية المدوية التي ألحقها بها المغرب في مشارق الغرب ومغاربها ، لتخرج في محاولة لاستدراك الامر وتبدأ المحاولة من موريتانيا القريبة، فانطلق وفد من البوليساريو يمني النفس بالحصول على ما يثلج صدور القيادة وأتباعها، لكن الوفد انشغل بالموائد والولائم ، وطاب له المقام بموريتانيا، ومعروف ما تفعله تخمة الولائم مع تكرارها ، من مغص وإسهال ، لكن أيضا ما تسممه من انتشاء وحماس مفرط ، وهو ما حدث لما يسمى وزير داخلية البوليساريو لينفلت لسانه في لحظة ” تحمجي ” ( بالحسانية ) ليهذي بالدرون وقرب امتلاكها وغير ذلك .
الوزير مسكين وجد تصريحه منتشرا بين الصحراويين، وتعرض لسخرية العارفين بخبايا الأمور، وعلق عليه الأنصار الأماني ، لكن الأمر لا يخرج عن ثلاثة أمور لا غير:
⁃ إما حديث للاستهلاك ومجاملات الولائم ، ومحاولة لإنقاذ صورة البوليساريو المتحطمة على أسوار السيطرة المغربية ميدانيا وسياسيا، لأن من يملك سلاحا لا يشهره حسب قواعد الحروب.
⁃ زلة لسان تشي بالنوايا الحقيقية للبوليساريو ، وهي تدعي من جهة أمام المبعوث الأممي بدفاعها عن السلم واستعدادها للدخول في المفاوضات دون شروط ، ومن جهة أخرى تستعد لاستعمال درون سيكون مصدره الجزائر طبعا ، وسينطلق من أراضيها ، وهو إعلان حرب صريح ، وتهديد للسلم بالمنطقة.
⁃ مناورة سياسية داخلية لضمان مرور أطوار المؤتمر المقبل لجبهة البوليساريو بسلاسة ، وتسهيل إعادة تعيين نفس القيادة على رأس المخيمات.

وفي انتظار انتهاء أسبوع الولائم بموريتانيا ، وعودة الوفد الو واقعه المرير بالمخيمات، نتمنى مقاما طيبا للوفد بموريتانيا، وننصحهم بتقليل الكلام وإلجام اللسان، وعلى قول إخوتنا المصريين : يا خبر النهار ده بفلوس ..بكرة يبقى ببلاش .

#يا_ليت_قومي_يعلمون
#منتدى_فورساتين

ج

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

‫شاهد أيضًا‬

Tindouf Camps: An African delegation stands on the involvement of the Polisario leadership in stealing financial support for the development of a fake university

We talked on a previous occasion about education in the camps, and about the Polisario Fro…