‫الرئيسية‬ Actualités من التخوين والتشويه الى الركوب على حدث وفاة ” عائد الى ارض الوطن ” واقامة صلاة الغائب عليه : جبهة البوليساريو تعيش الضياع
3 نوفمبر 2022

من التخوين والتشويه الى الركوب على حدث وفاة ” عائد الى ارض الوطن ” واقامة صلاة الغائب عليه : جبهة البوليساريو تعيش الضياع

فورساتين

اعلن في جبهة البوليساريو عن أداء صلاة الغائب على روح الفقيد لحبيب ايوب في ولاية اوسرد وبولاية السمارة.
الفقيد لحبيب ايوب عاد الى المغرب ، وتخلى عن مشروع جبهة البوليساريو بمحض ارادته ، وحضي باستقبال شخصي من الملك محمد السادس ، قدم خلاله الفقيد بيعته الصادقة ، وطوى صفحة من الماضي الغير مأسوف عليه مع جبهة البوليساريو ، التي لفظها وهجرها سنوات قبل عودته الى ارض الوطن.
جبهة البوليساريو تتناقض مع نفسها ، وتسعى لاقامة مراسيم الجنازة وصلاة الغائب على شخص تخلى عنها ، ووصفته بالخائن ، وأمضت سنوات تسلط أزلامها لتشويهه ووصفه بأقذر النعوت، لتخرج علينا اليوم ، محاولة الركوب على الحدث ، ولاستمالة عطف الصحراويين الذين ترحموا من جميع المناطق بما فيها المخيمات على روح الفقيد ، بينما حضر المئات من الصحراويين جنازته المهيبة بالمملكة المغربية ، حيث تم تشييعه الى مثواه الأخير بما يتناسب مع مكانته كرمز صحراوي ، وأحد أبرز الوجوه الصحراوية التي طبعت مسار قضية الصحراء، وأنصفت الحقيقة ، وكتبت التاريخ بكشف زيف اطروحة البوليساريو التي كان احد قيادييها البارزين وأكبر قادتها العسكريين ، قبل أن يولي وجهه شطر المغرب ، ويظهر للعالم بطلان البوليساريو وما تعتنقه.
جبهة البوليساريو ، تعيش صراعا داخليا ، يعكس تيهانا واضحا ، وانعدام رؤية وأفق مستقبلي، وغياب مبادئ صارمة يحتكم لها الجميع، فلا معنى لتخوين شخص ، واتهامه بالعمالة ، ثم بعد وفاته تعلنه زعيما وبطلا وتقيم تأبينا له وكأن شيئا لم يحدث ، إنه التيهان وفقدان البوصلة ، والتخبط العشوائي الذي سيقضي على ما تبقى من فتات جبهة البوليساريو التي تبكي على الماضي ، وتتأسف على الأمجاد الزائلة ، وتنسى واقعها المرير ، والاقتراب الوشيك لنهايتها.
رحم الله المواطن المغربي لحبيب أيوب ، وأسكنه فسيح جنانه ، تعازينا لعائلته الكريمة ولكافة الصحراويين .

#منتدى_فورساتين

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

‫شاهد أيضًا‬

Tindouf Camps: An African delegation stands on the involvement of the Polisario leadership in stealing financial support for the development of a fake university

We talked on a previous occasion about education in the camps, and about the Polisario Fro…